عادات غريبة عند قبيلة الكيان

عادات غريبة عند قبيلة الكيان

عند قبيلة الكايان نجد أغرب العادات حيث يظن سكانها أن طول العنق يزيد من جمال المرأة. ولهذا نجدهم يضعون أطواق ثقيلة على شكل حلقات حول العنق لكي ينمو على شكل طولي.

عند قبيلة الكايان نجد أغرب العادات حيث يظن سكانها أن طول العنق يزيد من جمال المرأة. ولهذا نجدهم يضعون أطواق ثقيلة على شكل حلقات حول العنق لكي ينمو على شكل طولي.

صاحبة العنق الطويلة هي الاجمل

طول الشعر، إمتلاء الشفاه، طول العنق، الخصر النحيف والقوام الممشوق، الأذن الصغيرة .. كلها معايير تميز الجمال لدى المرأة. لكن الامر فاق ذلك وٱزداد عن حده ، ففي منطقة من العالم بين جمهورية ٱتحاد ميانمار المعروفة حاليا باسم بورما وبين التايلاند، وبالضبط في قبيلة الكيان، فوفقا للمعتقدات السائدة المنتشرة منذ مئات السنين، فالعنق الطويلة ترمز إلى جمال المرأة ولهذا تقوم النساء الخبيرات في هذه القبيلة بوضع اساور برونزية حول رقبة الفتيات الصغيرات بمجرد ان يبلغن الخامسة من العمر، ناهيك عن معصمهن واقدامهن، فكلما اضيف اسوار واحد زاد طول رقبة الفتاة حسب ٱعتقادهم وبالتالي زيادة جمالها، فالمنتشر حينها ان الفتاة تكون بمظهر الصبي مالم تحط عنقها بتلك الحلقات الثقيلة، وان الفتاة التي لا تضعها لا تتزوج ابدا ، ولكن بمجرد ان تتزوج تتوقف عن وضعها.
ٱختلفت الٱراء حول هذا الموروث الثقافئ التقليدي ، وللكن شعب الكايان أعطوا له تفسيرات ، فالحلقات بالنسبة لهم هي رمز لمكانة المراة لديهم، وبذلك يتم ردع رجال القبائل المجاورة من ٱختطافهن.

كيف وصل الكيان إلى تايلاند

بدأ وجود الكيان في شمال تايلاند في أواخر الثمانينيات, عندما أجبر النزاع بين جيش ميانمار وقوات المتمردين قبائل الكيان على الفرار إلى المناطق الحدودية التايلاندية ، حيث لجأوا إليها في تايلاند وتم إيوائهم في عدد من مخيمات اللاجئين. وكان من بين هذه المعسكرات معسكر اكتفاء ذاتي مفتوح للسياح الذين يرغبون في رؤية لفائف عنق نساء كيان اللواتي يعانين من الضرب والتعرف على طريقة حياتهن. اليوم لا تزال هناك ثلاث قرى متاحة للسياح ، في حين أن مخيم كاريني الرئيسي للاجئين ليس كذلك ، وتشير التقديرات إلى أن عدد سكان الكايان في تايلاند – من إجمالي عدد سكان العالم البالغ حوالي 130،000 – يبلغ حوالي 600.

التحديات التي تواجها الكيان في تايلاند

بينما نجا شعب الكيان من الصراع الذي واجهوه في ميانمار ، إلا أنهم ما زالوا يواجهون تحديات مستمرة أثناء إقامتهم في تايلاند. نظرًا للحقوق المحدودة الممنوحة لهم كلاجئين ، فغالبًا ما تكون هناك قيود مفروضة على قدرتهم على السفر خارج قراهم ، وأطفال كيان ليسوا فقط غير مؤهلين للحصول على الجنسية التايلندية ولكن لديهم أيضًا فرص تعليمية محدودة.

كان أحد الحلول للتغلب على مشاكل كيان على مر السنين هو اعتناق السياحة كوسيلة لدعم أنفسهم. ومع ذلك ، فإن شعبية زيارات السياح إلى القرى النائية لشعب الكيان في شمال تايلاند لا تخلو من جدل. بينما يرى البعض سلبيات على السياح الذين يزورون قرى كيان, (في بعض الحالات القليل من الأموال التي ينفقها السائحون تصل إلى القرويين أنفسهم) إلا أنه يوفر فرصة تشتد الحاجة إليها لشعب كيان لكسب المال عن طريق بيع المصنوعات اليدوية بالإضافة إلى ضمان الحفاظ المستمر على طريقة الحياة التقليدية لمجتمعهم من خلال مشاركتها مع العالم.

الحلقات و الاطواق حول الرقبة

تزن مجموعة منها مابين سبعة حتى عشرة كيلوغرام، وبسبب وزنها فهي تحدث احتكاكات مع الجلد، ولحماية جلدهن تلجأ النساء عادة الى وضع المنادل حول رقبتهن او معاصمهن قبل وضع الأساور تفاديا للإحتكاك المباشر.
تستطيع الفتاة رفض وضع هذه الحلقات في سن لاحقة عندما تكبر، فالعديد من أولئك النساء قمن بإزالة الاطواق رغم كبر سنهن، لكن ذلك يحدث تأثيرا، حيث يحتفظ الجسم بأشكال ندبات فوق الكتف، وخلافا لهذا هناك من يقول ان خلع الاطواق لا يؤثر بشئ ، ففي غضون 4 سنوات او اقل سيعود كل شيء إلى حاله الطبيعية.

هل حقا هذه الاطواق تطيل الرقبة ؟

من المهم معرفة أن الحلقات لا تساعد على تمديد الرقبة،وليست ذات مفعول سحري، فقط تقوم بتركيز الضغط حول عظم الترقوة بٱتجاه الاسفل، لتوهم العين بأن الرقبة طويلة! بدلاً من ذلك, تتسبب الحلقات في تشوه عظمة الترقوة, مما يسهم بدوره في ظهور مظاهر تعرف بها نساء كيان.

1٬601 مشاهدة
شارك المقالة
الصورة الافتراضية
مبارك أحداد
مذكرة موقع يهتم بنشر الثقافة في مختلف المجالات. هنا تجدون مقالات عربية من تعبيري الخاص باسلوب سلس وواضح. موقع مذكرة دائما متجدد ويتميز بمواضيعه الحصرية والهادفة لتفادي المواضيع المتاحة المتكررة. هدفنا هو نشر المحتوى العربي والرقي به. نرجو من الله العلي القدير أن يوفقنا للعمل بجدية وأن نحضى بدعم وثقة القراء.
المقالات: 254

اترك ردّاً

معذرة لا يمكنك النسخ، لكن يمكنك طباعة النص بأكمله بواسطة الضغط على: (CTRL + P)