كيف تنشأ مدونة Blogger؟

ما معنى Blogger؟

 

Blogger هو نظام مدونات من Google يسمح لأي شخص بإنشاء مدونة، بحيث يمكنه نشر منشوراته ومقالاته، وكذلك السماح للمستخدمين الآخرين بالوصول إليها وعرضها وقراءتها.

Blogger هو نظام مدونات من Google يسمح لأي شخص بإنشاء مدونة، بحيث يمكنه نشر منشوراته ومقالاته، وكذلك السماح للمستخدمين الآخرين بالوصول إليها وعرضها وقراءتها.

كيف تنشأ مدونة باستخدام Blogger؟

هل أنت جاهز لدخول عالم المدونات؟ يمكنك إنشاء أول مشاركة لك في غضون دقائق قليلة. وسوف يكون لديك مجتمع من القراء وكذلك أرباح من الإعلانات. لمعرفة كيفية إنشاء مدونة Blogger وإدارتها، اتبع الخطوات التالية:

  • يجب عليك أولاً زيارة موقع Blogger على العنوان التالي: blogger.com.
  • قم بتسجيل الدخول إلى الموقع بحسابك Google.
  • انقر فوق الزر إنشاء مدونة.

انقر فوق الزر إنشاء مدونة

  • اختر إسماً لمدونك.
  • اختَر عنوان URL لمدونتك، سيتم إضافته إلى المجال blogspot.com وسيظهر بهذه الصيغة https://*URL*.blogspot.com
  • سيتم التحقق من توفر العنوان عند إدخاله، في حالة عدم توفره سيطلب منك Google ادخال عنوان آخر.
  • أو يمكنك الدفع مقابل اسم المجال الخاص بك واستخدامه مجانًا مع Blogger.
  • اضغط على زر الحفظ، وسيتم نقلك تلقائيًا إلى نظام إدارة المدونة.

اختر إسماً لمدونك

  • اختر أحد القوالب المعروضة، بحيث يمكنك لاحقًا تخصيص مدونتك بالكامل، ولكن في الوقت الحالي، ما عليك سوى اختيار النموذج الذي تفضله.
  • انقر فوق إنشاء مدونة، وفي غضون ثوانٍ قليلة، ستظهر مدونتك الجديدة في قائمة المدونات.

إيجابيات وسلبيات Blogger

عند وجود الإيجابيات فلابد من وجود السلبيات، وقبل أن تبدأ مدونتك فلابد من معرفة هذا الأمر.

إيجابيات يلوجر:

  • نظام سهل وبسيط لإنشاء مدونة وإدارتها.
  • يتضمن Blogger جميع الوظائف الأساسية التي تحتاجها في نظام أساسي للتدوين.
  • نظرًا لأنه Google، فمن السهل استثمار مدونتك بإعلانات من Google AdSense.
  • من السهل دمج تحليلات الويب المجانية مع Google Analytics.
  • مجاني وبدون تكلفة على الإطلاق.
  • مناسب لأولئك الذين لا يريدون إنفاق المال على خدمات الاستضافة والمجال والأمان.

سلبيات بلوجر:

  • لا يحظى Blogger باهتمام كبير من Google. لذلك ليس هناك الكثير من التحسينات ويبدو أنه قديم بعض الشيء. ما تراه في الأساس هو ما تحصل عليه وربما لا يجب أن تتوقع أي تغييرات. على سبيل المثال، حصل WordPress مؤخرًا على محرر محتوى جديد، بينما لا يزال Blogger يستخدم إلى حد كبير نفس المحرر الذي كان يستخدمه لعقد من الزمان.
  • نظام محدود ويصعب استيعاب السمات الخارجية.
  • أقل شيوعًا مقارنة بـ WordPress وبالتالي تصميمات أقل حداثة.
  • قلة الإضافات.
  • محدودية التخصيص.
  • انعدام الثقة والأمان نظراً لعدم التوفر على قاعدة البيانات cpanel.

الاستراتيجية الناجحة لتسريع وصول مدونتك إلى العديد من القراء

إنشاء قدر كبير من الجودة والمحتوى الفريد، وجذب أكبر عدد ممكن من مستخدمي الإنترنت، والجمع بين استخدام العديد من قنوات الإيرادات التي ستكون مناسبة تمامًا لجمهورك (الإعلان، إنشاء عملاء محتملين، وحتى البيع المباشر للمنتجات). ستحتاج إلى قضاء قدر لا بأس به من الوقت في التعلم والتطبيق، من خلال التجربة والخطأ، عليك أن تحب المجال والاستمتاع بما تفعله.

سوف تحتاج إلى أن تكون شديد التركيز: اختر مجالًا وتخصص فيه، وقدم لقرائك قيمة مضافة حقيقية، واجعلهم زوارًا منتظمين، وأيضًا أنشئ باستمرار مصادر جديدة لحركة مرور. جرب طرقًا مختلفة لتحقيق الدخل وتعلم كيفية تحسينها أو ادفع للمحترفين للقيام بذلك نيابة عنك. سيتعين عليك التعامل مع التكنولوجيا قليلاً، لكنك لن تضطر إلى البرمجة ولن تضطر إلى استثمار أي أموال.

تفسير

الاستضافة: موقع ويب يتكون من ملفات كمبيوتر متنوعة {نصوص وصور ومقاطع فيديو وما إلى ذلك}، لكي تظهر هذه الملفات على الإنترنت، يلزم وجود خادم يقوم بتخزين جميع ملفاتك، وهو متصل بإنترنت سريع لكي تتم الاستجابة بسرعة عند الطلب. إذا كان هذا يبدو مربكًا بعض الشيء بالنسبة لك، فكر في الأمر بهذه الطريقة، التخزين عبر الإنترنت هو في الواقع مثل المنزل الذي تؤجره للحفاظ على ممتلكاتك محمية ومتاحة في جميع الأوقات. وفي هذه الحالة المضيف هو: Google

المجال: عنوان المجال هو في الواقع الاسم الذي تختاره لموقعك. إذا كان التخزين هو منزلك، فسيكون المجال هو عنوان المنزل، مجال المثال الخاص بي هو: modakira.com.

157 مشاهدة
شارك المقالة
الصورة الافتراضية
مبارك أحداد
مذكرة موقع يهتم بنشر الثقافة في مختلف المجالات. هنا تجدون مقالات عربية من تعبيري الخاص باسلوب سلس وواضح. موقع مذكرة دائما متجدد ويتميز بمواضيعه الحصرية والهادفة لتفادي المواضيع المتاحة المتكررة. هدفنا هو نشر المحتوى العربي والرقي به. نرجو من الله العلي القدير أن يوفقنا للعمل بجدية وأن نحضى بدعم وثقة القراء.
المقالات: 254

اترك ردّاً

معذرة لا يمكنك النسخ، لكن يمكنك طباعة النص بأكمله بواسطة الضغط على: (CTRL + P)