ما الفرق بين التهاب البروستاتا وتضخم البروستاتا الحميد؟

التهاب البروستاتا وتضخم البروستاتا الحميد

البروستاتا هي غدة صغيرة نسبيًا، تشبه حبة الجوز في الحجم والشكل، ولكنها يمكن أن تسبب مشاكل كبيرة إذا نمت أو أصيبت بالعدوى. التهاب البروستاتا وتضخم البروستاتا الحميد هما حالتان شائعتان تؤثران على البروستاتا. على الرغم من أن كليهما يمكن أن يؤدي إلى الألم وصعوبة التبول، فإن هذه الحالات غالبًا ما يكون لها أسباب مختلفة.

هل هو التهاب البروستاتا أم تضخم البروستاتا الحميد؟

البروستاتا هو جزء من الجهاز التناسلي الذكري. الوظيفة الرئيسية لهذه الغدة على شكل الجوز هي إضافة السوائل إلى السائل المنوي. تقع البروستاتا أسفل المثانة البولية مباشرة، وهي تحيط بالجزء الأكبر من مجرى البول. الإحليل هو الأنبوب الذي ينقل البول من المثانة إلى الفتحة الموجودة في نهاية القضيب.

يمكن أن يكون ناتجًا عن إصابة رضحية في البروستاتا أو بسبب البكتيريا التي دخلت البروستاتا من البول أو أثناء ممارسة الجنس.

يمكن أن يكون التهاب البروستات حادًا أو مزمنًا. يميل التهاب البروستاتا الحاد إلى البدء بسرعة. يميل التهاب البروستاتا المزمن إلى الاستمرار أو المجيء والذهاب على مدى فترة زمنية أطول.

البروستاتا الملتهبة بدون أي أعراض

تسمى التهاب البروستات غير المصحوب بأعراض. غالبًا ما يتم اكتشاف هذه الحالة عند تشخيص شيء آخر.

يؤدي تضخم البروستاتا الحميد إلى تضخم البروستاتا. تصبح هذه الحالة أكثر شيوعًا مع تقدم الرجال في العمر. عندما تتضخم البروستاتا، فإنها تضغط على مجرى البول وتسده، مما يجعل من الصعب إفراغ المثانة تمامًا.

من المرجح أن يصيب التهاب البروستات الرجال الذين تبلغ أعمارهم 50 عامًا أو أقل. يحدث تضخم البروستاتا الحميد عادة عند الرجال فوق سن الخمسين.

أعراض التهاب البروستاتا

تختلف أعراض التهاب البروستاتا تبعًا للسبب. تشمل الأعراض الشائعة ما يلي:

  • حمى
  • قشعريرة
  • القيح مثل التفريغ من القضيب
  • حرقان أو ألم أثناء التبول
  • حاجة متكررة للتبول
  • ألم في منطقة الفخذ أو الحوض أو الأعضاء التناسلية
  • هزات الجماع المؤلمة

عادة ما يسبب التهاب البروستات الجرثومي المزمن الأعراض التالية:

  • صعوبة التبول
  • ألم في المثانة أو الخصيتين أو القضيب
  • الضعف الجنسي لدى الرجال

لمعرفة المزيد عن تضخم البروستاتا الحميد والحاد إقرأ أيضا:

أعراض تضخم البروستاتا الحميد

لا تتعلق أعراض هذه الحالة دائمًا بحجم البروستاتا. يمكن للبروستاتا المتضخمة قليلاً أن تسبب أحيانًا أعراضًا أكثر حدة من الأعراض المتضخمة للغاية.

قد تشمل أعراض تضخم البروستاتا الحميد:

  • كثرة التبول خاصة في الليل
  • حاجة ملحة للتبول
  • مشكلة في بدء مجرى البول ( تردد )
  • مجرى بول ضعيف أو متقطر
  • فقدان البول غير المتعمد، المعروف أيضًا باسم سلس البول
  • عدم القدرة على التبول
  • ألم أثناء التبول

متى ترى الطبيب

راجع مقدم الرعاية الأولية الخاص بك إذا كنت تعاني من ألم أو حرقة أو صعوبة في التبول. قد يحولونك إلى طبيب المسالك البولية، وهو طبيب يعالج اضطرابات صحة المسالك البولية لدى كل من الرجال والنساء. يعالج هذا الاختصاصي أيضًا مشاكل الجهاز التناسلي الذكري، بما في ذلك مشاكل البروستاتا.

  • أثناء الفحص، قد يُدخل الطبيب أنبوب رقيق مغطى ومنُزَلَّق في المستقيم. يسمى هذا الاختبار اختبار المستقيم الرقمي (DRE). يساعد طبيبك على الشعور ما إذا كان جزء من البروستاتا متورمًا أو متضخمًا.
  • قد يقوم طبيبك بتدليك البروستاتا لإفراز سائل من البروستاتا في البول من أجل التحقق من سبب التهاب البروستاتا، مثل العدوى. يمكنهم أيضًا اختبار الدم والمني والبول.
  • قد يطلب طبيبك إجراء فحص بالموجات فوق الصوتية، وهو فحص يستخدم الموجات الصوتية لإنشاء صورة للبروستاتا. يمكنهم أيضًا إجراء اختبارات ديناميكية البول، والتي تقيس قدرتك على إفراغ المثانة.
229 مشاهدة
شارك المقالة
الصورة الافتراضية
مبارك أحداد
مذكرة موقع يهتم بنشر الثقافة في مختلف المجالات. هنا تجدون مقالات عربية من تعبيري الخاص باسلوب سلس وواضح. موقع مذكرة دائما متجدد ويتميز بمواضيعه الحصرية والهادفة لتفادي المواضيع المتاحة المتكررة. هدفنا هو نشر المحتوى العربي والرقي به. نرجو من الله العلي القدير أن يوفقنا للعمل بجدية وأن نحضى بدعم وثقة القراء.
المقالات: 254

اترك ردّاً

معذرة لا يمكنك النسخ، لكن يمكنك طباعة النص بأكمله بواسطة الضغط على: (CTRL + P)