القائمة إغلاق

مرض النقرس، أسبابه وأعراضه

ما هو مرض النّقرس؟

مرض النّقرس هو أحد أنواع التهاب المفاصل ينشأ عند بعض الأشخاص الذين لديهم نسبة مرتفعة من حمض اليوريك في الدّم، إذ يكوّن حمض اليوريك بلّوراتٍ شبيهةً بالإبر داخل المفاصل، ممّا يتسبّب في حدوث أعراض المرض.

مرض النّقرس هو أحد أنواع التهاب المفاصل ينشأ عند بعض الأشخاص الذين لديهم نسبة مرتفعة من حمض اليوريك في الدّم، إذ يكوّن حمض اليوريك بلّوراتٍ شبيهةً بالإبر داخل المفاصل، ممّا يتسبّب في حدوث أعراض المرض.

ما هو حمض اليوريك؟

يتكوّن حمض اليوريك في الجسم بشكل طبيعيّ عندما يقوم الجسم بتحطيم مواد تُسمّى البيورين، والتي توجد في خلايا الجسم البشري وفي أطعمةٍ متعدّدة، ويتمّ نقله عن طريق الدّم لإخراجه عبر الكلى وطرحه في البول. وتكون زيادة حمض اليوريك في الدّم بسبب إفرازه بشكلٍ زائد عند بعض الأشخاص، وفي حالاتٍ أُخرى يكون إفرازه بشكلٍ طبيعيّ ولكن لا تستطيع الكلى معالجته بالشكل الصحيح؛ وبالتالي يتعرّض بعض الأشخاص للإصابة بالنّقرس.

أنواع مرض النقرس

مرض النّقرس نوعان: أوليّ ينشأ فيه المرض دون أيّ سبب سابق. والنّوع الآخر ثانويّ يأتي مُصاحباً لأمراض أُخرى أو نتيجةً لتناول أنواعٍ مُعيّنة من الأدوية. ونسبة الإصابة بمرض النّقرس في تزايد، إذ تُشير الدّراسات إلى إصابة حوالي 6 مليون شخص في الولايات المتحدّة الأمريكيّة وحدها. ومرض النّقرس سبب شائع للإصابة بنوباتٍ مُفاجئة تتمثّل بألمٍ وانتفاخٍ وحرارةٍ واحمرارٍ في المِفصل المُصاب، خصوصاً في مِفصل أصبع القدم الكبير. وتُشير بعض التقارير إلى أنّ مرض النّقرس أكثر سبب شائع من أسباب الإصابة بمرض المفاصل الالتهابيّ عند الرّجال الأكبر من 40 عاماً.

مراحل النقرس

  • في المرحلة الأولى، يبدأ ارتفاع مستوى حمض اليوريك (حمض البول)، دون أعراض جانبية.
    • توهج النقرس: يتضمن عادةً مفصلًا واحدًا، وغالبًا ما يكون إصبع القدم الكبير، أو الركبة. وبمرور الوقت، يمكن أن تبدأ التوهجات في مفاصل متعددة في وقت واحد، وقد تكون مصحوبة بحمى.
  • في المرحلة الثانية، يواجه المصاب نوبات النقرس الحادة، وقد تستمر لعدة أيام.
    • النقرس بين مراحل التوهج: وهي الفترة بين حدوث نوبات أعراض النقرس الحادة المتكررة. عادة ما تتكرر نوبة الالتهاب الحادة للنقرس خلال سنتين، ولكن إذا لم يعالج بطريقة صحيحة قد يحدث قبل ذلك.
  • في المرحلة الثالثة، يواجه المصاب أعراض النقرس الحادة في فترة بين النوبات، وعادة ما تستمر لأشهر، أو عدة سنوات.
    • النقرس الحصوي: الأشخاص الذين لديهم نوبات النقرس المتكررة، أو فرط حمض يوريك الدم المستمر لسنوات عديدة، يمكن أن يصابوا بالنقرس الحصوي. ويصف هذا المصطلح تراكم أعداد كبيرة من بلورات اليورات في هيئة تكتلات، أو حصيات، قد تسبب تآكل العظم، وفي النهاية تلف المفاصل وتشوهها، ويُطلق عليه اعتلال المفاصل النقرسي.
  • في المرحلة الأخيرة، وعند عدم تلقي العلاج المناسب، تتطور الحالة إلى النقرس المزمن.
أسباب مرض النقرس

يُعد مرض النقرس مرضًا معقدًا، فهناك عدة عوامل قد تؤدي دورًا في الإصابة به، مثل:

  • السمنة المفرطة.
  • عوامل جينية.
  • بعض الحالات الصحية التي تكون فيها نسبة حمض اليوريك مرتفعة، مثل: ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، وارتفاع ضغط الدم، وداء السكري، وأمراض القلب.
  • بعض الأدوية التي تزيد من ارتفاع نسبة حمض اليوريك، مثل: الأدوية المدرة للبول.
  • الجنس، والعمر، فهو مرض شائع بين الرجال دون سن الستين، أكثر من النساء.
  • اللحوم الحمراء، والمحار، وبعض أنواع الأطعمة الغنية بالبروتين التي تزيد من ارتفاع نسبة حمض اليوريك.
  • المشروبات الغازية.
  • إصابات المفاصل.
  • العدوى بعد الخضوع لعملية.
  • العلاج الكيميائي.
  • الجفاف، وعدم شرب كمية كافية من السوائل.
  • مرض الكلى المزمن.
  • الإفراط في تناول الطعام، أو الصوم لفترة طويلة.

هناك عوامل تؤدي إلى تكرار الإصابة بالنقرس، هي:

  • حدوث إصابة، أو إجراء عملية جراحية حديثة.
  • الصوم.
  • تناول الكحول.
  • الإفراط في تناول الطعام.
  • الجفاف.
  • تناول الأدوية التي تحدث تغيرات مفاجئة في مستويات البول في الدم.
أعراض النقرس

تظهر مجموعة من الأعراض ودلالات خاصة على المصابين بمرض النقرس تسهل تشخيص لمرض:

  • ألم شديد ومفاجئ في المفاصل، غالبًا في مفصل إبهام القدم، الأطراف، مفصل الرسغ، المرفقين أو الركبتين. يكون الألم في أشد حالاته في الساعات الأربع الأولى ويتسمر الألم لمدة 12 ساعة أحيانًا.
  • تكون أوقات الشعور بالألم ليلًا، أو في أوقات الصباح الباكر.
  • احمرار، سخونة، انتفاخ في البشرة المجاورة للمفصل المصاب.
  • تغير في لون الجلد المجاور للمفصل، ليبدو لونه أحمر أو بنفسجي.
  • بعد اختفاء الألم الشديد، يبقى هناك شعور بسيط بالألم وعدم الراحة في المفصل المصاب قد يستمر لأيام أو عدة أسابيع.
  • صعوبة وألم عند تحريك المفاصل.
  • قد يصاب المريض بارتفاع في درجة الحرارة في بعض الأحيان ليشعر برعشة تسري في جسده، يعزى ذلك الأمر لإصابة المفصل بعدوى ويفضل مراجعة الطبيب فورًا عند حدوث أمر مشابه.
187 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *