25 نوفمبر، 2020

معايير إختيار الألبسة

شـارك المقالـة

معايير إختيار الألبسة

تختلف الألبسة من شخص لآخر, فهي في الغالب تعطي بعض المعلومات عن مرتديها, كحالته الإقتصادية و الإجتماعية, و المهنية والنفسية, والإنتمائية السياسية و كذلك الحالة الفيزيولوجية… و عند الشراء يهتم الشخص باقتناء اللباس المناسب لححجمه وجنسه وسنه, حيث أنّ هناك قياسات عالمية موحدة لهذة الألبسة.

تختلف الألبسة من شخص لآخر, فهي في الغالب تعطي بعض المعلومات عن مرتديها, كحالته الإقتصادية و الإجتماعية, و المهنية والنفسية, والإنتمائية السياسية و كذلك الحالة الفيزيولوجية… و عند الشراء يهتم الشخص باقتناء اللباس المناسب لححجمه وجنسه وسنه, حيث أنّ هناك قياسات عالمية موحدة لهذة الألبسة.

العوامل المؤثرة في اختيار الألبسة

يتأثر اللباس بشكل كبير بالنظام البيئي, وسمات المجتمع, والتقاليد الموروثة فيه, فالبيئة البحرية مثلا تختلف عن البيئة الصحراوية, و المجتمعات العربية مثلا تختلف فيما بينها و تختلف كذلك عن المجتمعات الغربية, لذا يشعر الإنسان بالراحة عندما يرتدي الملابس التي تناسب بيئته و تقاليد مجتمعة و تراعي الأعراف و العادات ما لم تخرج عن الأحكام و القيم المتعارف عليها.

أنواع الألياف النسيجية التي تصنع منها الألبسة

  • الطبيعية :
    1. الصوف : مصدره بعض الحيوانات كالغنم والماعز و اللاما و الانغورا. وهو عازل حراري ويتميز بمرونته حيث يكون قابل للتمدد في الماء و هو متين و لا يتحمر الحرارة.
    2. الحرير : مصدره دودة القز. وهو لامع و مرن و باهظ الثمن, ويتأثر بالحرارة المرتفعة و الكلور و العرق وهو كذلك ناعم و خفيف الوزن وقد يحتاج إلى عناية كبيرة عمد الغسل.
    3. القطن : مصدره نبتة القطن, من مميزاته أنه متين و يتحمل الحرارة و الكلور ويمتص الماء و العرق و هو صحي و سريع التجعد, وهو من لأحسن الأنسجة التي ينصح بها في فصل الشتاء.
    4. الكتان : مصدره نبتة الكتان, متين و يمتص الرطوبة بسهولة ويجف بسرعة ويتحمل عمليات الغسل و الكي المتكرر و هو من أحسن الأنسجة في الأجواء الحارة.
  • الكيماوية :
    1. حرير صناعي : مصدره سليلوز الخشب, وهي مادة نباتية تتحول صناعيا الى ألياف, ناعم الملمس و لامع و قليل التجاعيد لا ينصح به في الأجواء الحارة, غير متين لذا نجده رخيص الثمن.
      أما بالنسبة لهذه الأنواع فكلها من مواد نفطية تتحول إلى نسيج بعد تعرضها لتفاعلات كيميائية, أليافها ملساء و لا توجد هناك تجاعيد ولا تمتص الماء, لا ينصح بها كذلك في الأجواء الحارة.
    2. النايلون
    3. الترغال
    4. الروفيل
    5. الكلوروفيبر
    6. الكريلور
    7. الأكريليات

إقرأ أيضا :

معاني ألوان الألبسة

إن اختيار اللون المناسب للزي يتأثر بلون البشرة للشخص, فالبشرة السمراء تناسبها غالبا الألوان الدافئة و الساخنة, مثل اللون الأصفر و البرتقالي و البني و الأحمر و مشتقاته. أما بالنسبة للبشرة البيضاء فتناسبها الألوان الباردة مثل اللون الأزرق و الأخضر و الرمادي والألوان القريبة منها.كما أن أختيار اللون يرتبط أيضا بطبيعته و نوع تأثيره في نفسية الإنسان.

  • الأحمر : يقال أنه لون الألوان, عادة ما يهيج العاطفة والإنفعال و يثير الغضب و النشاط.
  • الأصفر : يثير الإنتباه, مثل الشمس, فإذا كان قويا باهرا لرمز إلى الفرح والتفاؤل و الحيوية وشفافية النفس, أما إذا كان داكنا فيعبر عن عواطف متخبطة غير سعيدة, أما أثره النفسي فهو زيادة السرور.
  • الوردي : يرمز إلى الحياة و العواطف الحلوة الجميلة, كالحب.
  • البرتقالي : يعبر عن الطاقة و القوة و الحيوية, يؤكد بعض الباحثين أنّ هذا اللون مرتبط بنظام المناعة للجسم, حيث يؤدي التعرض للضوء البرتقالي إلى زيادة مناعة الجسم.
  • الأخضر : يرمز إلى الهدو و الخير والأمل و المستقبل و التفاؤل, واستعادة القوى و الطاقة الداخلية, فهو مصدر البهجة و السرور.
  • الأسود : يعبر بسبب دكانته عن الحزن, وعن مواقف و حالات نفسية تعيسة كالخوف و الغموض.
  • الأبيض : يرمز إلى النهار و النقاء و الضوء والصدق و الإخلاص وعدم التحيز, فهو يبدد اليأس و يرمز للسلام و الراحة.
743 مشاهدة
قمت بالتصويت سابقًا!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *