القائمة إغلاق

مفهوم الساكنة و معايير توازن الساكنة

تعريف وراثة الساكنة

وراثة الساكنة هي جزء من علم الوراثة تهتم بدراسة قوانين المورثات و الأنماط الوراثية، و أيضا الآليات المحددة للتنوع الوراثي داخل ساكنة معينة

وراثة الساكنة هي جزء من علم الوراثة تهتم بدراسة قوانين المورثات و الأنماط الوراثية، و أيضا الآليات المحددة للتنوع الوراثي داخل ساكنة معينة. أهدافها الرئيسية ثلاثة :

  • الهدف الأول : قياس التغير اعتمادا على تردد حليلات نفس المورثة.
  • الهدف الثاني : فهم كيفية انتقال التغير الوراثي من جيل لآخر.
  • الهدف الثالث : فهم آلية التطور الوراثي حسب الأجيال.

تعريف الساكنة و المحتوى الجيني

  • الساكنة : هي مجموع الأفراد المنتمين لنفس النوع، و الذين يعيشون في مجال جغرافي معين يتمكن فيه كل فرد منهم من التزاوج و التوالد مع أي فرد آخر من أفراد المجموعة.
  • المحتوى الجيني للساكنة : ( المحتوى الوراثي) يمثل الجينوم الجماعي و هو يتشكل من مجموع الأنماط الوراثية للأفراد المنتمية إليها ( مجموع الحليلات التي تحملها مختلف مواضع المورثات على الصبغيات عند كل أفراد الساكنة)، و يتميز بالاستمرارية عبر الأجيال و يكون قابلا للتغير عبر الزمن. الساكنة ليست كيانا جامدا بل هي بنية دينامية.

الساكنة النظرية و قانون hardy weinberg

تتميز الساكنة المثالية النظرية بالخاصيات التالية :

  • ساكنة لمتعضيات ثنائية الصيغة الصبغية ذات توالد جنسي.
  • ساكنة ذات عدد لا منته حيث تتم التزاوجات بشكل عشوائي لكن أجيالها غير متراكبة ( يعني ليس هناك أي تزاوج بين أفراد الأجيال المختلفة).
  • ساكنة مغلقة وراثيا ( ليست هناك تدفقات ناتجة عن الهجرة).
  • لجميع أفرادها مهما كان نمطهم الوراثي نفس القدرة على التوالد و إعطاء خلف قادر على العيش ( غياب الإنتقاء).
  • غياب الطفرات و التغيرات الوراثية أثناء افتراق الصبغيات إثر الانقسام الاختزالي، ( يعطي فرد ذو نمط وراثي Aa دائما 50٪ من الأمشاج A و 50٪ من الأمشاج a).
  • التزاوج العشوائي بين الأفراد : لا يتم اختيار الشريك الجنسي حسب مظهره الخارجي و الأمشاج تلتقي أيضاً بالصدفة.
  • قانون H-W : يشكل هذا القانون نمودجا مرجعيا في علم الوراثة و يعتبر أن ترددات الحليلات و ترددات الأنماط الوراثية تبقى مستقرة من جيل لآخر. نقول أن الساكنة في حالة توازن. ويتم تحديد ترددات الأنماط الوراثية إنطلاقا من ترددات الحليلات باعتماد علاقة تقابل نشر الحدانية ²(q+p) .
  • في حالة مورثة ذات حليلين :
      1. الحليل A بتردد p و الحليل a بتردد q.
      2. أي تردد الأنماط الوراثية :

– AA=p²

– Aa=2pq

– aa=q².

نعتبر أن ترددات الأنماط الوراثية AA و Aa و aa هي نفسها عند الجنسين.
تردد الأنماط الوراثية عند الجيل الأول :

– f(aa) = R
– f(AA) =D
– f(Aa) =H
بحيث أن D+H+R=1.

ترددات الحليلات متساوي عند الجنسين و بالتالي تردد الحليلات في الأمساج هو :

f(a) =q و f(A) =p

تتم التقاء الأمشاج بالصدفة أثناء الاخصاب pangamie و تصبح ترددات الأنماط الوراثية بالجيل الثاني :

– f(AA)=f(A)xf(A)=pxp=p²
– f(Aa)=f(A)xf(a)=pq+qp=2pq
– f(aa)=f(a)xf(a)=qxq=q²

حساب تردد الحليلات في الجيل الثاني انطلاقا من تردد الأنماط الوراثية :
بالنسبة للحليل A :

– f(A)=D+1/2H
– f(A)=f(AA)+1/2f(Aa)
– f(A)=p²+1/2(2pq)
– f(A)=p²+pq=p(p+q)
– p+q=1
– f(A)=p

و بالنسبة ل a نطبق نفس الاستدلال فنحصل على : f(a) =q
و بالتالي فترددات الحليلات لم تتغير، و من تم الحصول في الجيل الموالي على نفس ترددات الأنماط الوراثية :

        • بالنسبة للنمط الوراثي AA.
        • 2pq بالنسبة للنمط الوراثي Aa.
        • بالنسبة للنمط الوراثي aa.

يعني أن هناك استقرار في ترددات الحليلات و في ترددات الأنماط الوراثية، و هذا ما يعرف باوازن Hardy-Weinberg.
يساعد تطبيق قانون H-W على توقع انتشار بعض الأمراض غند الإنسان، فعند الذكور يمكن تقديم تردد المرض بشكل مباشر لأن المظهر اىخارجي يعبر عن تردد الحليلات، أما عند الإناث نستعمل شبكة التزاوج.

الساكنة النظرية و قانون hardy weinberg

اختيار التوازن : اختيار التطابقية Khi-deux) X²)

يعتمد على قانون Hardy-Weinberg لتحديد مدى توازن ساكنة معينة، بحيث تتم مقارنة الترددات النظرية المتوقعة من خلال قانون H-W مع الترددات الملاحظة في الساكنة. في حالة تطابق الترددات تكون الساكنة متوازنة.

اختيار التوازن : اختيار التطابقية Khi-deux) X²)

بعد حساب X² نقوم بمقارنتها ب X² المرجعية :

  • إذا كانت المحسوبة أصغر من المرجعية نقول أن الساكنة متوازنة أي خاضعة لقانون Hardy-Weinberg.
  • إذا كانت المحسوبة أكبر من المرجعية نقول أن الساكنة غير متوازنة أي غير خاضعة لقانون Hardy-Weinberg.

المرجــع :

1BAC 2. علوم الحياة و الأرض, شعبة العلوم التجريبية مسلك علوم الحياة و الأرض SVT و العلوم الفيزيائية PC و شعبة العلوم الرياضية SMA.
554 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *