القائمة إغلاق

مفهوم نوع الساكنة و عوامل تغيرها

مفهوم نوع الساكنة

النوع عبارة عن مجموعة من الأفراد تشترك فيما بينها في مجموعة من الخاصيات

النوع عبارة عن مجموعة من الأفراد تشترك فيما بينها في مجموعة من الخاصيات و لتحديد النوع نعتمد على عدة معايير منها:

  • معيار التشابه المرفولوجي : يحمل جميع أفراد نفس النوع نفس الصفات الخارجية الرئيسة.
  • معيار التشابه الصبغي : يتوفر جميع أفراد نفس النوع على نفس الصيغة الصبغية و الخريطة الصبغية.
  • معيار التشابه الايكولوجي : يعيش جميع أفراد نفس النوع في نفس الظروف البيئية.
  • معيار الخصوبة : يعتبر أهم هذه المعايير، بحيث يكون أفراد نفس النوع قادرين على التزاوج فيما بينهم و إنجاب خلف غير عقيم.

ملحوضة : تعتبر التغيرات في البنية الوراثية للنوع حصيلة عوامل التغير و هي الطفرات و الإنتقاء الطبيعي و الهجرة و الانحراف الجيني. و يؤدي تراكم هذه التغيرات الطفيفة عبر الأجيال إلى تباين وراثي بين الساكنات أي اختلافات في العديد من الخاصيات ينتهي بالتطور داخل النوع (في بعض الحالات قد تختفي إمكانية التوالد بين أفراد بعض الساكنات التي كان لها نفس الأصل و سلكت اتجاهات تطورية مختلفة)، إنه التطور الضمنوعي.

عوامل تغير الساكنة

  • الطفرات
    هي تغير وراثي تلقائي فجائي يصيب المادة الوراثية على مستوى متتالية النكليوتيدات لجزئية ADN, و الطفرة تصيب عادة مختلف خلايا الجسم لكن عندما تصيب الخلايا المنسلية (الأمشاج) فهي تسمى طفرة وراثية.
    • أنواع الطفرات
      1. الطفرة الصبغية : عبارة عن تغيرات في بنية الصبغي أو عدد الصبغيات، و يمكن أن تصيب قطعة من مورثة أو مورثة بكاملها أو عدة مورثات.
      2. الطفرة الموضعية : تنتج عن استبدال أو حدف أو إضافة قاعدة أزوتية مما يؤدي إلى تغيير قراءة المتتالية الوارثية و بالتالي ألى توقف تركيب البروتين أو تركيب بروتين مغاير. تؤدي الطفرة إلى ظهور حليلات جديدة إذن أنماط وراثية جديدة، لهذا تعد الطفرة مصدر التغير الوراثي للساكنة، نقول أنّ الطفرة عامل رافع للتغير الوراثي.

ملحوظة :بما أنّ الطفرات نادرة فإنّ تغير تردد الحليلات داخل الساكنة بواسطة الطفرة يكون ضعيفا، لكن مع تعدد الأجيال تصبح مهمة مما يؤدي إلى تغير المحتوى الجيني للساكنة.

  • الإنتقاء الطبيعي
    آلية تطبق على الساكنة و ليس على الفرد. و يتم حين تخضع الحليلات أو الأنماط الوراثية أو المظاهر الخارجية لتأثير الوسط. يعني عندما يكون أفراد بمظهر وراثي معين لهم احتمال أكبر على العيش و التوالد مقارنة مع مظهر وراثي آخر. مما يؤدي إلى انتقال مورثاتهم بشكل تفاضلي للأجيال الموالية، و ينتج عن هذا التأثير تغير في البنية الوراثية للساكنة.
    • أنواع الإنتقاء الطبيعي
      • الإنتقاء الاتجاهي : يؤدي إلى حذف المظاهر الوراثية الموجودة في أحد الطرفين.
      • الانتقاء التباعدي : يؤدي إلى الاحتفاظ بالأنماط الوراثية الموجودة في الطرفين.
      • الانتقاء المتبت : يؤدي إلى حذف المظاهر الوراثية الموجودة بالطرفين معا.

آلية تطبق على الساكنة و ليس على الفرد. و يتم حين تخضع الحليلات أو الأنماط الوراثية أو المظاهر الخارجية لتأثير الوسط. يعني عندما يكون أفراد بمظهر وراثي معين لهم احتمال أكبر على العيش و التوالد مقارنة مع مظهر وراثي آخر. مما يؤدي إلى انتقال مورثاتهم بشكل تفاضلي للأجيال الموالية، و ينتج عن هذا التأثير تغير في البنية الوراثية للساكنة.

  • الهجرة
    تتجلى في استقبال الساكنة لأفراد جدد من ساكنات أخرى أو فقدانها لمجموعة من الأفراد. و تؤدي الهجرة إلى فقدان أو اكتساب حليلات من طرف الساكنة. و تمكن الهجرة من :
    • تغيير البنية الوراثية للساكنات المستقبلة بسبب وصول حليلات جديدة من ساكنات أخرى مؤدية إلى الرفع من التغير الوراثي.
    • التخليط الوراثي بين ساكنات متباعدة مما يؤدي إلى تجانس الساكنات و تقليص التباين الوراثي بينها.
  • الانحراف الجيني
    قد يمكن لتردد الحليلات أن يتغير رشكل عشوائي داخل الساكنة، بسبب التعيان العشوائي للأمشاج، ( ليس كل الأفراد قادرون على التوالد) مما ينجم عنه تغير في المحتوى الوراثي (الجيني) للساكنة.، يسمى هذا التغير العشوائي لتردد الحليلات بالانحراف الجيني.
    يؤدي الانحراف الجيني إلى حذف بعض الحليلات من الساكنة و تثبيةت أخرى.

المرجــع :

1BAC 2. علوم الحياة و الأرض, شعبة العلوم التجريبية مسلك علوم الحياة و الأرض SVT و العلوم الفيزيائية PC و شعبة العلوم الرياضية SMA.
485 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *